- الحقيقة - https://truth-sy.com -

تيسير الزعبي رئيساً لمجلس إدارة بنك سورية الدولي الإسلامي.. وزيتون نائباً له

الحقيقة

انتخب مساهمو بنك سورية الدولي الإسلامي مجلس إدارة جديد خلال اجتماع الهيئة العامة للبنك الذي أقيم صباح الأثنين 8\6\2020 في فندق فورسيزنز بدمشق.

ويضم مجلس الإدارة الجديد، الذي تمتد فترة عمله لأربع سنوات، كلاً من السادة: (تيسير الزعبي، مأمون الدركزللي، نبيل الياس، باسم زيتون، أحمد نحاس، قاسم زيتون، نوار هاشم).
وعقد مجلس الإدارة المنتخب اجتماعه الأول بعد انتهاء أعمال الهيئة العامة، حيث انتخب الأعضاء السيد تيسير الزعبي رئيساً للمجلس والسيد باسم زيتون نائباً له.
واعتمدت الهيئة العامة للبنك تقرير مجلس الإدارة عن عام 2019 وخطة العمل للسنة المالية 2020 وتقرير مدقق الحسابات عن الحسابات الختامية للبنك (الميزانية) عن العام 2019، وتقرير هيئة الرقابة الشرعية عن العام 2019، كما اعتمدت تقرير مجلس الإدارة وتقرير مدقق الحسابات والحسابات الختامية عن العام 2019 بما فيها تدور كامل الأرباح.
وتم أيضاً انتخاب المحاسب القانوني السادة “شركة يو تي سي إنترناشونال ولطفي السلامات” ليكون مدقق الحسابات للدورة المالية للبنك لعام 2020، كما تم تعيين الدكتور أنور صطوف عضواً في هيئة الرقابة الشرعية للبنك، على أن تتم المتابعة وفق مضمون مجلس النقد والتسليف الذي سيصدر بهذا الخصوص.
وفي تصريح تيسير الزعبي رئيس مجلس الإدارة الجديد للبنك، أعرب عن شكره للمساهمين على الثقة الكبيرة، وفخره بالإنضمام إلى أسرة بنك سورية الدولي الإسلامي. وأكد على أن البنك ومنذ تأسيسه أثبت نفسه مصرفاً رائداً في القطاع المصرفي الخاص، وحقق ولايزال يحقق نتائجاً ملفتة ومميزة على الرغم من كل الظروف الصعبة التي مر ويمر بها نتيجة للعقوبات الجائرة على سورية المفروضة منذ أكثر من عشر سنوات.


وأضاف الزعبي: نقدر هذه الثقة الكبيرة من المساهمين ونتمنى أن نكون عند حسن ظنهم ونعدهم أننا سنعمل جاهدين لتعزيز مكانة البنك في السوق المصرفية ومتابعة تحقيق نتائج ايجابية تفضي إلى تحقيق نمو دائم ومتصاعد في الربحية وفي معدلات العائد على حقوق المساهمين والعملاء أيضاً.
وبهذه المناسبة قال بشار الست الرئيس التنفيذي لبنك سورية الدولي الإسلامي: يسرّنا الإعلان عن انتخاب مجلس إدارة جديد للبنك يحظى بتمثيل قوي من المساهمين، ونحن على ثقة تامة بالأعضاء الجدد وقدرتهم على دعم البنك لمواصلة ترسيخ مكانته كمصرف رائد في قطاع الخدمات المصرفية، كما أتقدم بجزيل الشكر والعرفان لجميع الأعضاء السابقين على جهودهم الثمينة في دعم مسيرة البنك خلال السنوات الماضية.
وأضاف الرئيس التنفيذي: على الرغم من التحديات الكبيرة التي يعيشها العالم والمنطقة والقطاع المصرفي في سورية على وجه الخصوص، إلا أن بنك سورية الدولي الإسلامي تمكن من اختتام عام 2019 بالنجاحات والإنجازات، محققاً نمواً في الإيرادات وصافي الأرباح ومتربعاً على عرش القطاع المصرفي الخاص في أهم المؤشرات المالية.
واختتم الرئيس التنفيذي: لم تكن هذه الإنجازات لتتحقق لولا الالتزام الكبير والعمل المتواصل الذي أظهره زملائي في فريق العمل، فهم لم يدخروا جهداً في توظيف خبراتهم الواسعة إلى جانب حرصهم الشديد على خدمة عملائنا وتلبية متطلباتهم، ليواصل البنك مسيرته الناجحة.

نتائج 2019
وكان بنك سورية الدولي الإسلامي قد أعلن نتائج أعماله في العام 2019 محققاً أرباحاً بلغت أكثر من 6 مليارات ليرة سورية وذلك بعد اقتطاع الضريبة ودون احتساب أثر إعادة تقييم القطع البنيوي، وسجل البنك نمواً في مجموع موجودات البنك بنسبة 87% عن العام 2018 فوصلت إلى نحو 684 مليار ليرة، كما بلغ إجمالي الدخلي التشغيلي للبنك في العام 2019 نحو 16.5 مليار ليرة سورية محققاً نمواً بنسبة 105% عن العام السابق.
وبلغ إجمالي الإيداعات والتأمينات النقدية لدى البنك إلى نحو 632 مليار ليرة نهاية 2019 كما بلغ مجموع حقوق المساهمين نحو 33 مليار ليرة في نهاية العام 2019 مقابل 27.5 مليار ليرة في نهاية العام 2018 بمعدل نمو نحو 21%، وحافظ البنك على المحفظة الائتمانية التي تم منحها لمختلف القطاعات ومجالات النشاط الاقتصادي حيث وصل صافي المحفظة إلى نحو 346 مليار ليرة حتى نهاية 2019.
ويحتفظ البنك بمخصصات واحتياطيات كافية لمواجهة مخاطر الإئتمان، بناء على المعايير المحاسبية العالمية (معيار المحاسبة المالية الإسلامي رقم 30 ومعيار التقارير المالية الدولي رقم 9) والمعتمدة من قبل مصرف سورية المركزي، الأمر الذي يعزز قدرة البنك في المحافظة على مركزه المالي القوي.
ويعد سهم بنك سورية الدولي الإسلامي من الأسهم القيادية في سوق دمشق للأوراق المالية والذي دائماً مايكون قائداً للتوجه العام للسوق المالية، وقد استحوذ سهم البنك على ما نسبته 16% من تعاملات السوق المالية في العام 2019 أوما يعادل 5.4 مليارات ليرة سورية، وبلغت كمية أسهم البنك المتداولة في العام 2019 نحو 7 ملايين سهم.
وقام البنك بزيادة رأسماله خلال العام 2019 من خلال توزيع أسهم مجانية على مساهميه بنسبة 9.48% تقريباً ليصل إلى 15 مليار ليرة سورية، الأمر الذي يحقق متطلبات القانون رقم 3 للعام 2010 التي تقضي برفع رأسمال المصارف الإسلامية ليصبح 15 مليار ليرة سورية.

لمحة عن البنك
يذكر أن بنك سورية الدولي الإسلامي تأسس برأسمال قدره (5) مليارات ليرة سورية وقام برفعه ليصل إلى 15 مليار ليرة وبدأ تقديم أعماله المصرفية في الربع الثالث من عام 2007.
ويبلغ عدد فروعه ومكاتبه 27 فرعاً ومكتباً منتشره في مختلف المناطق السورية، ووصل عدد عملاء البنك إلى أكثر من 250 ألف متعامل حتى نهاية العام 2019 ويعد البنك من أكبر البنوك السورية الخاصة من حيث عدد المساهمين حيث بلغ عددهم حوالى 13 ألف مساهم، ومن أهم غايات البنك توفير وتقديم الخدمات المصرفية وفق أحكام الشريعة الإسلامية وممارسة أعمال التمويل والاستثمار القائمة على غير أساس الفائدة في جميع صورها وأشكالها، والمساهمة في عملية التنمية الاقتصادية في سورية من خلال قيام البنك بالمساهمة في عملية التمويل والاستثمار اللازمة لتلبية احتياجات المشاريع الإنمائية المختلفة بما ينسجم وأحكام الشريعة الإسلامية، إضافة إلى تحقيق نمو دائم ومتصاعد في الربحية وفي معدلات العائد على حقوق المساهمين، وحصل بنك سورية الدولي الإسلامي في العام 2017 على جائزة الريادة في التطور والنمو في سورية من اتحاد المصارف العربية، كما حصل على جائزة “أفضل مزود للخدمات المصرفية الإسلامية في سورية للعام 2017” من مجلة Acquisition International Magazine التابعة لمجموعة Global Media العالمية.