28/ 02 /2021
7:30مساءً


بعد القنيطرة.. ٦٠% من مداجن السويداء خارج الخدمة بسبب ارتفاع مستلزمات التربية

بعد القنيطرة.. ٦٠% من مداجن السويداء خارج الخدمة بسبب ارتفاع مستلزمات التربية

الحقيقة

عزا أصحاب المداجن ارتفاع أسعار مادتي البيض والفروج في أسواق السويداء إلى إغلاق أكثر من ٦٠% من المداجن المنتجة لهما، إضافة إلى تحليق أسعار المادة العلفية و ارتفاع سعر الصوص وارتفاع أسعار الأدوية البيطرية.

وأشار المربون إلى أن تكلفة الإنتاج تفوق أسعار المبيع حيث تبلغ تكلفة إنتاج الطير الواحد حوالي ٣٠٠٠ ليرة بينما يباع لأصحاب محال بيع الفروج ٢٥٠٠ ليرة في حين كغ الفروج مذبوح لدى هذه المحال يباع بأكثر من ٤٥٠٠ ليرة ما يؤكد أن الأرباح تذهب الى أصحاب المحال ممن يمتلكون نتافات الدجاج وتكلفة التربية تقع على عاتق المربين و تجعلهم الخاسر الوحيد في عملية الإنتاج.

مدير زراعة السويداء أيهم حامد أوضح لصحيفة الوطن أن المداجن المرخصة وغير المرخصة بالمحافظة لإنتاج الفروج والبيض تبلغ نحو ٣٥٢ مدجنة، مضيفاً : و نتيجة للصعوبات التي تعترض عمل أصحاب المداجن تم إغلاق أكثر من ٦٠% منها من قبل أصحابها لعدم قدرتهم على الاستمرار بالعمل.

بدوره رئيس فرع نقابة الأطباء البيطريين في السويداء وائل بكري أكد للصحيفة وجود معاناة حقيقية تعصف بقطاع الدواجن وأن معظم المربين باتوا يعملون بخسارة و منهم من لجأ إلى مغادرة الكار، لافتاً إلى ضرورة إنقاذ القطاع بمنح قروض زراعية ميسرة وفتح دورة علفية خاصة بالمداجن وتأسيس صندوق لدعم أصحابها وذلك لتعويض المربين عن الخسارة من جراء عدم توافق سعر المبيع مع سعر التكلفة.

وكانت رئيسة دائرة الإنتاج الحيواني بمديرية زراعة القنيطرة تغريد مصطفى أكدت قبل أيام توقف جميع مداجن البيض وخروج 50% من مداجن الفروج عن الخدمة في القنيطرة.

طباعة طباعة

مواضيع متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

آخر الأخبار

فيس بوك