27/ 01 /2023
11:27صباحًا


فتى سوري ينتقل من حياة اللجوء إلى البساط الأحمر

فتى سوري ينتقل من حياة اللجوء إلى البساط الأحمر

الحقيقة

بعدما كان يعيش كلاجئ في بيروت، حصل الطفل زين على دور البطولة في فيلم حاز على إحدى الجوائز، والذي انطلق به إلى البساط الأحمر في مهرجان “كان” السينمائي وإلى العالم.

بدأت قصة الفتى السوري اللاجئ، اللامع والموهوب، الذي يعيش في العاصمة اللبنانية بيروت حين تم اكتشافه في أحد الشوارع ليسند إليه دور البطولة في فيلم المخرجة اللبنانية نادين لبكي.

وحصل زين على دور الشخصية الرئيسة في فيلم “كفرناحوم”، التي تحمل اسمه أيضا، هي شخصية فتى لا يملك أية وثائق ثبوتية ويعيش في أحد أفقر أحياء بيروت حيث يتعين عليه العمل لإعالة أسرته بدلا من الذهاب إلى المدرسة، لم يتلقّ زين أي تدريب رسمي لأداء الدور، بل اعتمد على خبرته كلاجئ ترك المدرسة ويعيش في ظروف صعبة، كما نقل موقع “المفوضية السامية لشؤون اللاجئين“.

وكان زين قد وفر من درعا، جنوبي سورية مع عائلته في عام 2012 عندما كان يبلغ السابعة من عمره فقط بحثاً عن ملاذ آمن في لبنان. وكان قد أتم الصف الدراسي الأول للتو عندما ساء الوضع الأمني في مدينته.

وقال زين متذكراً تلك الليلة الساحرة التي فاز فيها الفيلم بعنوان “كفرناحوم”، بجائزة لجنة التحكيم في مهرجان “كان” السينمائي حيث دوى تصفيق الحضور من نجوم ومخرجي الأفلام:

“شعرت بأنني عاجز عن الحركة تماما، لم ألق يوما تصفيقا حارا كهذا، وكان ذلك أفضل ما في الحفل”.

المصدر- سبوتنيك

طباعة طباعة

مواضيع متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

آخر الأخبار

فيس بوك