09/ 02 /2023
1:24مساءً


خبير مصرفي: غياب أقنية الاستثمار حصر جزءاً مهماً من توظيفات الأموال على شكل ودائع.. والتسهيلات الائتمانية ساهمت بزيادة قيمة تلك الودائع

خبير مصرفي: غياب أقنية الاستثمار حصر جزءاً مهماً من توظيفات الأموال على شكل ودائع.. والتسهيلات الائتمانية ساهمت بزيادة قيمة تلك الودائع

الحقيقة

كشف الخبير المصرفي سليمان البري أن التسهيلات الائتمانية في المصارف الخاصة زادت إلى 65%، حيث بلغت القيمة الإجمالية المباشرة لتلك التسهيلات والممنوحة من 13 مصرفاً خاصاً نحو 419.57 مليار ليرة سورية في نهاية العام الماضي، مقارنة بنحو 254 مليار ليرة نهاية عام 2017، منوهاً أن زيادة التسهيلات ساهمت بزيادة قيمة ودائع الزبائن بالمقارنة بين عامي 2017 و2018، لافتاً إلى أن الزيادة في استقطاب الودائع كان عاملاً مهماً لزيادة التسليفات.

وأكد البري أن من أسباب الزيادة في ودائع الزبائن أيضاً محاولات استقطاب الودائع بالدولار الأمريكي، ومنح فوائد جيدة عليه تراوحت بين 2.5 و3.55 وأحيانا تصل 4%، وهو ما ساهم في زيادة الودائع بالدولار، نسبياً، بالتوازي مع سياسة مصرف سورية المركزي خلال العام 2018 لاستقطاب ودائع القطع الأجنبي

ولفت البري إلى أن غياب أقنية الاستثمار حصر جزءاً مهماً من توظيفات الأموال لمدة العملاء في المصارف على شكل ودائع، إضافة إلى تعزيز الثقة لدى المتعاملين في القطاع المصرفي، وعدم وجود قيود على عمليات السحب، وهذا خلق حالة من الطمأنينة لدى المتعاملين.
ونوّه البري بأن لا دور لسعر الصرف في زيادة قيمة ودائع الزبائن في البيانات المالية للمصارف الخاصة، وذلك لأن سعر الصرف المعتمد هو الرسمي، والذي لم يتغير عند إقفال البيانات المالية للعامين 2017 و2018.

يشار إلى أن قيمة ودائع الزبائن في 13 مصرفاً خاصاً بلغت 1054.6 مليار ليرة سورية في عام 2018، بزيادة تجاوزت 24%، عن عام 2017 البالغة 849.5 مليار ليرة سورية.

المصدر- الوطن

طباعة طباعة

مواضيع متعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر البريد الإلكتروني الخاص بك. الحقول المطلوبة مؤشرة بعلامة *

آخر الأخبار

فيس بوك